أخبار المراجع والعلماء

السيد محمودالهاشمي الشاهرودي في ذمة الله تعالى

السيد محمودالهاشمي الشاهرودي في ذمة الله تعالى
المصدر: واحة - وكالة أنباء الحوزة العلمية في النجف الأشرف

 

السيد محمودالهاشمي الشاهرودي في ذمة الله تعالى

 

 

1-السيد محمود الهاشمي الشهرودي ولد بالنجف الاشرف عام1948وفيها تلقى علومه الاكاديمية والحوزوية وهو حفيد مجتهدين من جهة الاب والام. 

2-انقطع لدروس الخارج عند الصدر الاول واختص بدرسه الاصولي وقرر دروسه الاصوليه بتقريراته(بحوث في علم الاصول)  التي سمح له الصدر الاول بطباعتها في حياته دون غيره من طلبته وطبع في حياته مجلدان واكمل الخمسة البقيه بعد شهادته لتصبح موسوعة اصولية قيمة بسبعة مجلدات. 

3- درس عند المرجعين الخوئي والخميني واجازه الصدر الاول بالاجتهاد وهو بالثلاثين من عمره دون طلبته .

4-اوفده الصدر الاول ممثلاً عنه في ايران بعد سلسلة اعتقالات تعرض لها في دوائر الامن ليكون وكيله المطلق في خارج العراق  دون طلبته الاخرون وكان محور حركة استاذه بالخارج. 

5-اوفده الصدر الاول لحضور مؤتمر جدة حول المصارف والبنوك الربوية ليمثل مرجعيته في هذا المؤتمر. 

6-رافق الصدر الاول دون طلبته في رحلته الهامة لحج بيت الله الحرام مع عائلته ابان مرجعية الصدر الاول. 

7-قبيل شهادة الصدر الاول ارسل له الصدر الاول كل مابقي لديه من حقوق شرعية  وغيرها وجعلها تحت تصرفه .

8-لم يكن له دور مذكور ابان شهادة استاذه. 

9-انقطع بعد شهادة الصدر الاول للذوبان في النظام الاسلامي الايراني .

10-اختير لثلاث دورات رئيساً للمجلس الاعلى العراقي عند تأسيسه عام 1983 ثم اعتزله والسياسة .

11-شهدت له الاوساط العلمية بعمق التحقيق وغزارة العلم وشمول المطالب فكان الاستاذ المبرز من طلبة الصدر الاول ومن تحت منبره تخرج المئات من ذوي العلم والفضل .

12-جعله الصدر الثاني من محتملي الاعلمية معه قدس سره وزميلهما الحائري وعد الصدر الثاني تقريراته الاصوليه لدرس استاذه الصدر الاول اعمق من تقريرات الشيخ الفياض على دروس المرجع الخوئي. 

13- اسند له الولي الفقيه السيد علي الخامنائي عدة مهام في ايران منها  رئيس السلطة القضائية ورئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام وهو عضو بمجلس القيادة ومهام اخرى. 

14-لعب ادواراً كبيرة في حلحلة المشاكل بين حزب الدعوة الحاكم في العراق والتيار الصدري لعلاقتهم الحميمة ل بهم هو وزميله السيد الحائري. 

15-اراد لعب دوراً فقهياً ومرجعياً في حوزة النجف الاشرف فلم تسمح له ملابسات حوزة النجف ذلك ولم يزوره اكابرها يوم زيارته اليتيمة للعراق عام2016 ولم يزورهم هو ايضاً .

16-ترك مجموعة من المؤلفات القيمة اصولياً وفقهياً وترك مجموعة من مراكز البحث التخصصية والتي صدرت منها كتب نافعة بالرجال والحديث ومنها مجلته التي اشرف عليها لسنوات(مجلة فقه اهل البيت) وهي من افضل المجلات التخصصية التي اصدرها حوزة قم المقدسة. 

17-عده العديد من اهل العلم والفضل فقيهاً بارزاً يشار له بالبنان بالاعلميه وارجع له مراجع معروفون بالاحتياطات الوجوبية. 

18-توفي اليوم الاثنين الموافق٢٤-١٢-٢٠١٨ وهو بعمر العطاء عن سبعين عاماً.

وكالة انباء الحوزة العلمية في النجف الاشرف - واحة
© Alhawza News Agency 2017

اخبار ذات صلة

تعلیقات الزوار