المقالات والبحوث

آية ورواية.... (فاذكروني أذكركم واشكروا لي وﻻ تكفرون).......البقرة 152

آية ورواية.... (فاذكروني أذكركم واشكروا لي وﻻ تكفرون).......البقرة 152
المصدر: واحة_ وكالة انباء الحوزة العلمية في النجف الأشرف


آية ورواية.... (فاذكروني أذكركم واشكروا لي وﻻ تكفرون).......البقرة 152.
اذكروني بالطاعة اذكركم بالثواب (واشكروا لي) ماأنعمت به عليكم (وﻻتكفرون) بجحد النعم وعصيان اﻻمر أراد بالكفر كفر النعم كذا في الكافي والعياشي عن الصادق، والقمي عن الباقر صلوات الله عليهما ذكر الله ﻷهل الصﻻة أكبر من ذكركم إياه أﻻ ترى أنه يقول(فاذكروني أذكركم).وفي الخصال : عن أمير المؤمنين عليه السلام أذكروا الله في كل مكان فإنه معكم.
وفي الكافي عن الصادق عليه السلام قال : قال الله عز وجل:"يابن آدم اذكروني في مﻷ أذكركم في مﻷ خير من ملئك"، وعنه عليه السلام في حديث عيسى:ياعيسى اذكرني في نفسك أذكرك في نفسي واذكرني في ملئك اذكرك في مﻷ خير من مﻷ اﻵدميين. وعنه عليه السلام إن الله لم يذكره احد من عباده المؤمنين إﻻ ذكره بخير فأعطو الله من نفسكم اﻻجتهاد في طاعته.
وفي المجمع والعياشي عن الباقر عليه السلام قال : قال النبي صلى الله عليه و آله إن الملك ينزل الصحيفة من أول النهار وأول الليل يكتب فيها عمل ابن آدم فأملوا في أولها خير وفي آخرها خيرآفإن الله يغفر لكم مابين ذلك إن شاء الله فإنه يقول (فاذكروني أذكركم).
وفي الخصال عنه عليه السلام في البﻻء من الله الصبر فريضة وفي القضاء من الله التسليم فريضة وفي النعمة من الله الشكر فريضة.وعن السجاد عليه السلام :من قال الحمد لله فقد ادى شكر كل نعم الله.
وعن امير المؤمنين عليه السلام شكر كل نعمة الورع عما حرم الله.
والعياشي عن الصادق عليه السلام أنه سئل هل للشكر حد إذا فعله الرجل كان شاكرآ؟ قال نعم قيل وماهو؟ قال الحمد لله على كل نعمة أنعمها علي وإن كان له فيما أنعم عليه حق أداه ومنه قول الله:(سبحان الذي سخر لنا هذا) حتى عد آيات.

وكالة انباء الحوزة العلمية في النجف الاشرف - واحة
© Alhawza News Agency 2017

اخبار ذات صلة

تعلیقات الزوار